اسم الجلاله (الله)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

اسم الجلاله (الله)

مُساهمة من طرف Spread-Islam في السبت أكتوبر 10, 2015 8:20 am

اسم الجلالة (الله) جل شأنه



قال تعالى: {الله لا إله إلا هو} آية الكرسي [البقرة: 255]

هذا الاسم الجليل هو أعظم الأسماء الحسنى وأعلاها، تفرَّد الله به تبارك وتعالى عن جميع العالمين، وقد قبض الله تعالى أفئدة الجاهلين وألسنتهم عن التسمِّي به، من غير مانع ولا وازع، قال تعالى: {ولئن سألتهم من خلق السماوات والأرض ليقولن الله} [لقمان: 25].

وهذا الاسم العظيم جامع لجميع الأسماء الحسنى، والصفات العلا، دالٌّ عليها بالإجمال، فإذا دعا به العبد، فقال: (اللهم) فقد دعا بكلِّ أسمائه تعالى الحسنى، وصفاته العلى ، الذَّاتيَّة والفعليَّة.

- المعنى اللغوي: (الله) أصله (الإلـه)، (والإلـه في لغة العرب، أطلق لمعانٍ أربعة هي: المعبود، والملجأ، والمفزوع إليه، والمحبوب حبًّا عظيمًا، والذي تحتار العقول فيه).

- المعنى الشرعي: الله تبارك وتعالى هو الذي تؤلِّهه قلوب العباد، حبًّا وذُلًّا، وخوفًا، وطمعًا، ورجاءً، وتعظيمًا، وخضوعًا، وفزعًا إليه في الحوائج، والنوائب، فهو سبحانه الإلـه الحقُّ، وكلُّ ما عبد من دونه باطل من عرشه إلى قرار أرضه، فهو جل وعلا الجامع لكلِّ صفات الكمال، والجلال، والعظمة بغاياتها على الكمال الأقصى، له أجمل الأسماء الحسنى، التي لا أحسن منها، المنزَّه عن كلِّ النَّقائص والشوائب والعيوب، لا شريك له، ولا شبيه له، ولا مثيل له، ولا نِدَّ له، ولا نظير له، ولا معين له، لكماله من كل الوجوه.

- جلال (الله) جلَّ جلاله: قال صلى الله عليه وسلم: ((لا أحصي ثناء عليك أنت كما أثنيت على نفسك)) كيف يُحْصَى جلال هذا الاسم الجليل الذي له من كلِّ كمال أكمله وأعلاه، وأوسعه، وأعظمه، فما ذكر هذا الاسم في قليل إلا كثَّره، ولا عند خوف إلا أزاله، ولا عند كرب إلا كشفه، ولا عند هَمٍّ وغَمٍّ إلا فرَّجه، ولا عند ضِيقٍ إلا وَسَّعه، ولا تعلَّق به ضعيف إلا قوَّاه، ولا ذليل إلا أعزَّه، ولا فقير إلا أغناه، ولا مستوحش إلا آنسه، ولا مغلوبٍ إلا نصره، فهو الاسم الذي تكشف به الكربات، وتُستنزل به البركات، وتُجاب به الدعوات، وتُرفع به الدرجات، وتُستجلب به الحسنات، وتُستدفع به السيِّئات، فلا أعظم من جلال (الله) تبارك وتعالى.

(الله) الاسم الأعظم: ذهب معظم أهل العلم إلى أنَّ اسم الجلالة (الله) هو الاسم الأعظم، الذي إذا دُعِيَ به أجاب، وإذا سُئِل به أعطى، قال الإمام الغزالي: (اعلم أن هذا الاسم أعظم الأسماء التسعة والتسعين، لأنه دالٌّ على الذات الإلهية الجامعة لصفات الإلهية كلها حتى لا يشذ منها شيء...). وذلك لما يلي من الأدلة:

(1) أنه أكثر الأسماء ذِكْرًا في القرآن، حيث ذُكر (2724) مرَّة، وافتتح سبحانه به في كتابه الكريم ثلاثًا وثلاثين آية.

(2) أنَّه الاسم الوحيد الذي ورد في كلِّ الأحاديث التي أخبر بها الرسول صلى الله عليه وسلم أن فيها اسم الله الأعظم.

(3) أن الله تبارك وتعالى يضيف سائر الأسماء الحسنى إلى هذا الاسم العظيم، كقوله: {ولله الأسماء الحسنى فادعوه بها} [الأعراف: 180]، يقال: (الله) الرحمن، والرحيم، والقُدُّوس، والسلام... من أسماء الله، ولا يقال: (الله) من أسماء الرحمن، ولا من أسماء العزيز، ونحو ذلك، فعُلم أن اسمه (الله) جلَّ وعلا مستلزم لجميع معاني الأسماء الحسنى، دالٌّ عليها بالإجمال.

(4) أنه أكثر ما يدعى الله جلَّ وعلا بلفظ: (اللهم) ومعناه: يا الله، قال الحسن البصري: (اللهم مجمع الدعاء)، (فإذا قال السائل: اللهم إني أسألك: كأنه قال: أدعو الله الذي له الأسماء الحسنى، والصفات العلى بأسمائه وصفاته).

(5) أن الله تبارك وتعالى قبض عنه الأفئدة والألسنة، فلم يتجاسر أحدٌ على التَّسمِّي به.

(6) أنه الذي يفتتح به كلُّ أمر تبرُّكًا وتيمُّنًا.

(7) أنه متعارف عند الجميع، لم تنكره أمَّةٌ من الأمم.

(Cool أنه إذا ارتفع من الأرض قامت الساعة.

- الثمرات: عندما يعلم المؤمن أن الله تعالى متَّصفٌ بهذا الاسم العظيم، ينبغي له أن يقوم بحقِّه من التعبُّد، الذي هو كمال الحب، مع كمال الذل والتعظيم، الذي لا شيء أطيب للعبد، ولا ألذَّ، ولا أهنأ، ولا أنعم لقلبه وعيشه، من محبَّته تعالى، ودوام ذكره، في لسانه، وقلبه، وعقله، والسعي في مرضاته والخشوع والخضوع له ظاهرًا وباطنًا، وهذا هو الكمال الذي لا أكمل للعبد بدونه "ومن كان كذلك فقد تمَّ له غناه بالله تعالى، وصار من أغنى العباد، ولسان حاله يقول:

غنيت بلا مالٍ عن الناس كلهم

وإن الغنى العالي عن الشيء لا به

فياله من غنى ما أعظم خطره وأجلَّ قدره".

Spread-Islam
Admin

المساهمات : 54
تاريخ التسجيل : 21/09/2015
العمر : 18

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://spred-islam2016.3arabiyate.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى